ليلة الإخاء والأخوة لطلاب السكن العربي

ليلة الإخاء والأخوة لطلاب السكن العربي

جامعة دار السلام كونتور، الجامعة لا تنام أبدا. عقدت منظمة اتحاد طلاب قسم تعليم اللغة العربية بالتعاون مع مركز اللغة بجامعة دار السلام كونتور برنامجا مهمّا وهو ليلة الإخاء والأخوة لطلاب السكن العربي، مساء الأربعاء 14 أكتوبر 2020 الموافق بالتاريخ 26 صفر 1442 ببهو المبنى الرئيسي الوسطي الطابق الأرضي. ويتشرف وكيل رئيس الجامعة لشؤون التعاون الخارجي ومدير مركز اللغة فضيلة الأستاذ الدكتور عبد الحافظ زيد ورئيس قسم تعليم اللغة العربية السيد محمد وحيودي وكافة المحاضرين الإداريين لقسم تعليم اللغة العربية وكافة طلابه من الفصل الدراسي الأول إلى السابع وإن علا، وطلاب الفصل التحضيري وزوايا اللغة

افتتح البرنامج بتلاوة آي من القرآن الكريم، وبعدها كلمة رئيس السكن العربي ألقاها السيد أحمد عين الوفاء، وهو يشكر بوجود هذا السكن وجهود المدرسين القائمين بدوام الإشراف والتربية من أجل مستقبل الأفضل لطلابهت. ثم الكلمة الترحيبية من رئيس قسم تعليم اللغة العربية السيد محمد وحيودي، وألقي في كلمته: إن دور السكن العربي لسكانه جعل البيئة العربية الفعالة بشتى البرامج المتنوعة، منها تعليم المفردات والأساليب وحلقة كتاب أيها الولد لأبي حامد الغزالي، وغير ذلك. وبالتالى تسليم الهداية والشهادة للطلاب المثاليين في الفصل التحضيري والفائزين في المسابقات الرياضية. فقام بتسليمها السيد محمد وحيودي وأولئك هم:ا

الطلاب المثاليون في الفصل التحضيري:ت

Edo Kurniawan

Rahmad Doni

Rofidin Akhsanul Haq

الفائز الأول في مسابقة الخط العربي:ي

Septian Doni Wijaya

المسابقات الرياضية بمناسبة كأس القسم:ن

الفائز الأول في مسابقة كرة القدم الخماسي : فريق الفصل الدراسي السابع

الفائز الثاني في مسابقة كرة القدم الخماسي : فريق الفصل الدراسي الأول

أفضل اللاعب:ن

Ahmad Kholil Al Maghfur

أكثر من سجل الهدف:ن

Muhammad Kemal Fikri

الفائز الأول في مسابقة كرة الريشة : وفد الفصل الدراسي السابع

الفائز الثاني في مسابقة كرة الريشة : وفد الفصل الدراسي الخامس

الفائز العام : طلاب الفصل الدراسي السابع

“الثقة بالنفس والمحاولة الدائمة”

ومن ثم الكلمة التوجيهية الشافية قام بها فضيلة الأستاذ الدكتور عبد الحافظ زيد، وأوضح فيها أهمية اللغة العربية والتحدث باللغة العربية الفصحى في المحادثة اليومية، ليس من المستحيل في كل شيء. وقال، “كما شاهدنا قبل قليل أخونا ويقوم أمامنا جميعا كرئيس الجلسة. تعلّم طلاب الفصل التحضيري اللغة العربية لمدة شهور.” من الأهم في كفاءة التحدث باللغة العريبة هو الثقة بالنفس والمحاولة الدائمة. كل الخطوة الأولى صعبة، ولكنك لا تفكر تلك الصعوبة بل أن تبدأ بالخطوة الأولى خاصة في تعلم اللغة العربية. وحث فضيلته الطلاب لإحياء البيئة العربية في كل مكان وزمان في هذه الجامعة. “من سيحاول أكثر ستدرك أكثر وستكتسب أكثر. وأجرينا هذه المحاولة لإحياء لغة القرآن،” قاله بالتأكيد

وبعدها الإستعراضات الفنية من الفصل الدراسي الثالث والخامس والفصل التحضيري وزوايا اللغة، من الرقص والموسيقى والخطابة وقراءة الشعر. وقبل كل أمسية عرضت مقاطع فيديوهات من نصائح المحاضرين، وأنشطة الطلاب اليومية وغير ذلك

وأخيرا اختتم البرنامج بالدعاء، ويقوم بقرائته الأستاذ ديدي موليانطو. وسار البرنامج بكل نجاح وسيعقد شهريا لأجل أخذ العلوم الجديدة من محاضري الجامعة. ويهدف هذا البرنامج لترسيخ أواصر المحبة والأخوة بين المحاضرين والطلاب

الكاتب: راكسا عظمة دينك (طالب قسم تعليم اللغة العربية للفصل الدراسي الثالث)ن

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *